هشام قنديل, يقر تعديلات كادر المعلمين بدون حد أدنى للأجور | مجلة مصر الحديثة هشام قنديل, يقر تعديلات كادر المعلمين بدون حد أدنى للأجور - مجلة مصر الحديثة

0
هشام قنديل, يقر تعديلات كادر المعلمين بدون حد أدنى للأجور
 صرح  محمد السروجي – المستشار الإعلامي لوزير التربية والتعليم في تعديلات كادر المعلمين بالفعل تم إقرارها مساء أمس،  خلال اجتماع رئاسة الوزارء ، مشيراً إلى أن تطبيق المشروع الآن أصبح فقط ينتظر اعتماد القانون من رئاسة الجمهورية . وأوضح السروجي أنه من أبرز ملامح مشروع تعديلات القانون 155 المعروف إعلاميا بقانون كادر المعلمين، والذي أقره أمس الدكتور هشام قنديل – رئيس الوزراء : التعامل مع المعلمين بعيداً عن القانون 47 المطبق على باقي العاملين المدنيين بالدولة ، حيث لن يطبق عليهم نظام الحد الأدنى للأجور الذي سيطبق على باقي العاملين بالدولة.
كما نصت التعديلات على اعتبار الدروس الخصوصية مخالفة تأديبية تستوجب العقاب الذي يبدأ بالتحويل للتحقيق، ويصل إلى التحويل للمحاكمة التأديبية، إضافة الفئات التي حرمت من الدخول في الكادر بداية من المعلم المساعد وحتى الخبير، وكذلك إضافة تفضيل خريجي كليات التربية عند تعيين المعلم المساعد؛ للارتقاء بمستوى التعليم فى مصر، وكذلك حذف شرط دخول امتحان الكادر، والذي سبب العديد من المشاكل للوزارة، واعتبره المعلمون إهانة لكرامتهم واستبداله ببرامج تنمية مهارات مهنية.
و أكدت التعديلات على النص على منع المد للمعلمين لما بعد سن التقاعد ، و ذلك في إطار سياسة ترشيد الاستهلاك بالوزارة ، حيث سيوفر هذا النظام من600 الىى 700 مليون جنيه سنويا.
كما جاء في التعديلات أيضا جواز تسوية حالة من يحصل على مؤهل عال أثناء الخدمة، بشرط استيفاء المتطلبات التى تحددها الأكاديمية المهنية للمعلمين ، وإلغاء اختيار شاغلى وظائف موجه أول وموجه عام من الوظيفة الأدنى مباشرة ، وأن تكون جميع وظائف التوجيه بالاختيار في مسابقة عامة مفتوحة، بالإضافة إلى النص على اختيار شاغلي وظيفه مدير ووكيل المدرسة في مسابقة عامة مفتوحة .
وجاء فى نص التعديلات أيضاّ أن يكون الاختيار من بين شاغلى وظيفة معلم أول (أ)فقط للمدير ومعلم أول للوكيل ، وبدون اشتراط العمل لسنوات محددة في هذه الوظائف، وذلك بعد أن كان هناك شرط العمل لمدة 4 سنوات للمدير وسنة للوكيل سابقا، بالإضافة إلى تخفيض المدة البينية للترقية بحيث تصل الى عام واحد للحاصل على الماجستير وعامين للحاصل على الدكتوراه.
ومن جانبه رفض أيمن البيلى وكيل نقابه المعلمين المستقلة، لأى قرارات صدرت من مجلس الوزراء الخاصة بكادر المعلمين وتكون خالية من حد أدنى للأجور .
مشيرا إلى أنه  تم التفاوض مع الوزارة بشروط ثلاثة وهى إضافة 50% على الأجر الأساسى أو إصدار قرار من رئيس الجمهوريه بجدولة زمنية حتى عام 2014, أو مناقشة التعديلات التى أجرتها الوزارة على القانون ,وقد وافق الوزير على الاقتراح الثالث وهو تعديلات القانون الذى يتضمن الحد الأدنى من الأجور
وقال البيلى أن ما تم مناقشته أمس من 12 مادة من حركات المعلمين ما عدا التعديل الخاص بأجور المعلمين وإقرار 100% الحوافز فقط، وهذا مرفوض ومخالف لما وعدت به الوزارة وبالتالى سقطت كل الأقنعة أمام الرأى العام ضد المعلمين ,
مشيرا إلى أن النقابة ستأخد جميع الخطوات ضد الوزارة من إضرابات عن العمل والامتناع عن  تصحيح الامتحانات، قائلا إنه بالفعل يتم الدعوة بين المعلمين بالامتناع عن تصحيح الامتحان القادمة، وإنه سيتم الإضراب فى المدارس فى3 الأيام الأخيرة من كل أسبوع .وإنه سيكون هناك اجتماع طارئ اليوم بين مجلس إدارة النقابة؛ للاتفاق على جميع الخطوات القادمة، مؤكدا على مشاركته فى المظاهرة أمام مجلس الوزراء غدا السبت .
ومن جانبه قال عبد الناصر إسماعيل المتحدث الإعلامى لاتحاد المعلمين المصريين، إنه سيتم العودة إلى الإضراب عن العمل والامتناع عن تصحيح الامتحانات، وأن الاتحاد جميع الخيارات أمامه؛ للدفاع عن حقوق المعلمين، الذي طالبت به المعلمين منذ أكثر من سنة .
مؤكدا أن المعلمين يرفضون الأمر الواقع الذى يفرض عليهم من الوزارة، واستخدام نفس سياسة النظام السابق فى التعامل مع المعلمين، مشيرا إلى أن الاتحاد سيقوم بعمل فعالية فى الشارع ،بالاتفاق مع القوى السياسية للدفاع عن حق التعليم والمعلمين فى مصر .
وفي تطور جديد للصراع الدائر بين وزارة التربية و التعليم و حركات و ائتلافات المعلمين المستقلة ، صرح الدكتور محمد زهران نقيب معلمي المطرية و الذي كان أحد قيادات اعتصام المعلمين الأخير أمام مجلس الوزراء ، قائلا :  وصلني من داخل ديوان الوزارة أن هناك قرارات معدة لنقل نشطاء ائتلافات المعلمين للمحافظات النائية؛ عقابا لهم على "تهييج المعلمين و تحريضهم على الإضرابات".

إرسال تعليق

 
Top