نجاح الأجهزة الأمنية فى القبض على السيدة التى وزعت أرغفة "الحواوشى" على معتصمى مجلس الوزراء | مجلة مصر الحديثة نجاح الأجهزة الأمنية فى القبض على السيدة التى وزعت أرغفة "الحواوشى" على معتصمى مجلس الوزراء - مجلة مصر الحديثة

0
أعلن اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية، نجاح الأجهزة الأمنية فى القبض على السيدة التى وزعت وجبات فاسدة على معتصمى مجلس الوزراء، واعترفت بأنها لم تكن تعلم بفساد الوجبات، ولم يكن فى نيتها تسميم المعتصمين، مشيراً إلى أنه تم تحرير المحضر اللازم، وإحالة المتهمة إلى النيابة العامة للتحقيق معها.

جاء ذلك فى مؤتمر صحفى عقده الوزير بمقر "الداخلية" مساء اليوم الثلاثاء، وأوضح أنه فى 14 ديسمبر الحالى، سلمت سيدة فى العقد الخامس من عمرها تستقل سيارة ملاكى بيضاء بدون لوحات معدنية - كانت تغطى جزءاً من وجهها بـ"إيشارب" - المعتصمين أمام مجلس الوزراء حوالى 200 وجبة من أرغفة "الحواوشى"، وعقب تناولهم لها أصيب عدد كبير منهم بقىء وإعياء شديد قبل نقلهم إلى المستشفيات، وإجراء تحاليل لهم بمعهد السموم، أفادت بخلو الأطعمة من أية سموم.

وأضاف الوزير: نظراً لأهمية القضية التى استهدفت صحة المعتصمين وحياتهم، إضافة إلى اتهام البعض أجهزة الدولة بتدبير الحادث، فإنه أمر أجهزة البحث الجنائى بوزارة الداخلية بتشكيل فريق بحث؛ للتوصل إلى هوية السيدة وسرعة ضبطها، موضحاً أن أجهزة البحث واجهت العديد من الصعوبات خلال البحث عنها، نظراً لعدم وجود معلومات عنها أو إدلاء أحد بملامحها، ورغم ذلك تم ضبطها بعد فحص جميع السيارات المماثلة التى أدلى بأوصافها المعتصمون، وتبين أنها "نيللى عصمت صبرى" تقيم بمحافظة الجيزة، وأن السيارة المستخدمة فى الحادث ملك ابنتها، فتم استهدافها فى مأمورية أسفرت عن ضبطها.

بمواجهة السيدة اعترفت تفصيلياً بالواقعة، وأوضحت أنها اشترت فى يوم الحادث كمية من اللحوم والأسماك، وطهتها وغلفتها، وتوجهت بها إلى المعتصمين دون أن تدرى أنها فاسدة، وكانت تقصد إعطاء الأطعمة للمعتصمين لمساعدتهم، ووزعت عليهم الوجبات دون أن تدرى بأنها فاسدة.

إرسال تعليق

 
Top